شرطي مصري يثور غضبا بسبب جواز سفر إسرائيلي

0
330

This post has been read 310 times!

ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن شرطيا مصريا ألقى القبض على فلسطيني من مواطني الخط الأخضر، بعد أن أظهر الأخير جواز سفر إسرائيلي لإثبات شخصيته. وأفرج عنه لاحقا بعد اتضاح سوء الفهم.

وذكر موقع “تايمز أوف إسرائيل” أن الحادثة وقعت بعد أن رأى الشرطي المواطن الفلسطيني، وهو من سكان مدينة الطيبة داخل الخط الأخضر، خلال التقاطه صورا في استاد القاهرة الرياضي أثناء نهائي كأس إفريقيا، حيث تم احتجازه عدة أيام.

ولا يستطيع فلسطينيو القرى والبلدات الفلسطينية داخل الخط الأخضر امتلاك وثائق ثبوتية سوى الإسرائيلية.

ويقول الموقع إن المواطن الفلسطيني، عودة مصاروة، شرع في التقاط الصور خلال مباراة النهائي الإفريقي، الأمر الذي أثار حفيظة شرطي تقدم إليه وطلب منه إظهار جواز سفره، وعندما رأى أن الوثيقة إسرائيلية، قال له: “أنت إسرائيلي، ما الذي تفعله هنا ولماذا تتكلم العربية؟”.

ويقول مصاروة: “شرحت له أنني من فلسطينيي 1948 ربما لم يكن يعرف من نحن… تجادلنا وبعد ذلك قال لي أنت رهن الاعتقال”.

وساعد عضو الكنيست، أحمد الطيبي، في تأمين إطلاق سراح مصاروة، وقال الطيبي: “تحدثت مع السلطات في مصر لعدة ساعات، وأدركوا أنه وقع سوء تفاهم”.

المصدر: “تايمز أوف إسرائيل”