إجراء فلسطيني ضد حرب المعلومات الإسرائيلية

0
413

This post has been read 388 times!

منع رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتيه، موظفي السلطة الوطنية من استخدام البريد الإلكتروني الشخصي في أعمال الوزارات والمؤسسات، مشيرا إلى أن “هذه معلومات للشعب وليست شخصية”.

وقال اشتيه خلال افتتاحه مركز “فلسطين” للاستجابة لطوارئ الحاسوب “بالسيرت”، إن “الاحتلال يعلم علم اليقين ماذا يعني التقدم التكنولوجي عند الشعب لذلك يحبط كل محاولة من طرفنا لنلحق بالركب العالمي، ولكن شعبنا الذي يقاوم منذ عقود لا تحبطه إجراءات الاحتلال وسنبقى نقاوم، وحريصون كل الحرص على مواكبة التطور”.

وأضاف: “نعمل لتحويل الحكومة الإلكترونية إلى واقع ملموس يشعر به المواطن، كما أننا بصدد الذهاب إلى العملة الرقمية والمشفرة، وسنعمل لنكون من رواد كل شيء لا يستطيع الاحتلال أن يعرقلنا فيه”.

ودعا اشتيه، في السياق، وزارة الاتصالات إلى تشكيل فريق للتدقيق على أمن المعلومات في كل مؤسسة رسمية ومعالجة الخروقات، وتقديم تقرير خلال فترة محددة إلى مجلس الوزراء.

وشدد رئيس الحكومة الفلسطينية، على أن “اختراق المعلومات هو جزء من الحرب الإسرائيلية على فلسطين”.

المصدر: “معا”