بوتين يدعو دول “بريكس” إلى تنشيط التعاملات بالعملات الوطنية

0
443

This post has been read 409 times!

دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، تكتل “بريكس” إلى تنشيط استخدام العملات الوطنية في الحسابات التجارية بين دول أعضائه، الذي يضم روسيا والصين والبرازيل والهند وجنوب إفريقيا.

وقال بوتين لزعماء هذه الدول، الذين اجتمعوا لحضور قمة مجموعة “العشرين” في أوساكا باليابان، إن “الوضع في الاقتصاد العالمي مقلق، إذ أن التجارة الدولية لم تعد محرك النمو الاقتصادي، وتعاني من عبء الحمائية المتزايد والقيود والحواجز ذات الدوافع السياسية”.

ودعا بوتين الدول الأعضاء في تكتل “بريكس” إلى التظافر من أجل مواجهة النزعات الحمائية في التجارة العالمية واستخدام العملات الوطنية بشكل متزايد في التعاملات التجارية.

كذلك أشار إلى أنه يتعين السعي لإصلاح صندوق النقد الدولي من أجل زيادة نفوذ الدول النامية داخل المنظمة، وقال إن “الاقتصادات النامية يجب أن تلعب دورا أكثر فاعلية في تشكيل نموذج تنمية عالمي عادل ومستدام”.

من جهته قال رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، إن الاقتصاد العالمي يحكمه إملاء “أحادي الجانب”، داعيا إلى إصلاح منظمة التجارة العالمية لضمان الممارسات العادلة والحقوق المتساوية لجميع البلدان.

بدوره أشار الزعيم الصيني شي جين بينغ، إلى الحمائية كمصدر لعدم الاستقرار في الاقتصاد العالمي، ودعا إلى بذل جهود مشتركة لحماية أعضاء منظمة التجارة العالمية من مثل هذه المخاطر.

وقال إنه “يتعين على بلدان بريكس العمل على زيادة قدرتها لمواجهة المخاطر الخارجية، التي تؤثر على مصالح الدول الأعضاء في التكتل، وتلقي بظلالها على السلام والاستقرار في جميع أنحاء العالم”.

المصدر: وكالات