وزير أمريكي أسبق يشدد على ضرورة التزام بلاده بمعاهدة الصواريخ المتوسطة

0
96

This post has been read 91 times!

وزير أمريكي أسبق يشدد على ضرورة التزام بلاده بمعاهدة الصواريخ المتوسطة

وزير أمريكي أسبق يشدد على ضرورة التزام بلاده بمعاهدة الصواريخ المتوسطة

شدد وزير خارجية الولايات المتحدة الأسبق جورج شولز على استمرار التزام بلاده بمعاهدة الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى في أوروبا، والمبرمة بين موسكو وواشنطن قبل ثلاثين عاما.

وكتب شولز في مقال نشرته صحيفة “نيويورك تايمز”: “مهما كانت الظروف، يجب علينا الحفاظ على هذه المعاهدة، وليس الخروج منها كما هدد الرئيس دونالد ترامب”.

وأشار الوزير الأسبق، إلى أن “الأسلحة النووية تشكل تهديدا للعالم بأسره وأن أي تبادل واسع النطاق للضربات باستخدام الأسلحة النووية سيكون له عواقب وخيمة على العالم بأسره”.

وأشاد شولز، بالمعاهدة الموقعة في 1987 واعتبرها “خطوة كبيرة” على طريق تحقيق الهدف الرئيسي المتمثل في التخلص التام من الأسلحة النووية.

ودعا إلى عقد لقاءات بين الخبراء الروس والأمريكيين لتحديد “الانتهاكات المحتملة لمعاهدة” مؤكدا على أن العالم اليوم يحتاج إلى قادة “يدركون مدى القوة التدميرية للأسلحة النووية”.

 وأشار إلى أن “رونالد ريغان وميخائيل غورباتشوف تمكنا من تفهم ضرورة الحد من المخاطر النووية وأدركا أنه لا يمكن أن يكون هناك فائز في أي حرب نووية”.